منية جناج - دسوق - كفرالشيخ

أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم
منية جناج - دسوق - كفرالشيخ

أخبار جديدة ومستمرة (أحمد عصام عنان)

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» تجربتي مع مواقع الشراء
الثلاثاء 4 أكتوبر 2016 - 17:46 من طرف مصطفى مرسى

» منهجية مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في ظل المعيار الجديد
الخميس 5 مارس 2015 - 2:58 من طرف دينا بسيوني

» النظام الالكترونى للمراقبة والتحكم والسيطرة بالكاميرات
الخميس 5 مارس 2015 - 2:57 من طرف دينا بسيوني

» تأمين الاحتفالات والمؤتمرات والإجتماعات
الخميس 5 مارس 2015 - 2:56 من طرف دينا بسيوني

» توقيع وتحديد المشاريع الهندسية بأستخدام المساحة
الخميس 5 مارس 2015 - 2:56 من طرف دينا بسيوني

» الابتكار والإبداع في إدارة المخازن ، المواد و المخزون الراكد
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:55 من طرف دينا بسيوني

» الأمن الصناعي (مهارات السلامة في مواقع العمل)
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:55 من طرف دينا بسيوني

» تخطيط عمليات التخزين والرقابة على المخزون
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:54 من طرف دينا بسيوني

» فرصة متميزة لإنشاء مكاتب المقاولات والتشطيبات والمكاتب العقارية
الخميس 19 سبتمبر 2013 - 10:27 من طرف Hussein Juma

» دورة التقييم العقاري(المستوى الاول)
الخميس 19 سبتمبر 2013 - 10:26 من طرف Hussein Juma


    في زمن الرده والبهتان ... فاروق جويده يارب تعجبكم

    شاطر
    avatar
    sadmoon
    مشرف مميز

    عدد المساهمات : 79
    تاريخ التسجيل : 31/10/2010
    العمر : 28

    في زمن الرده والبهتان ... فاروق جويده يارب تعجبكم

    مُساهمة  sadmoon في الأربعاء 12 يناير 2011 - 9:12

    فى زمن الردة والبهتان
    فى زمن الردة و البهتان اكتب ما شئت و لا تخجل فالكفر مباح . . يا سلمان ضع ألف صليب . . و صليب فوق القرآن و ارجم آيات الله و مزقها ف
    ى كل لسان لا تخش الله و لا تطلب صفح الرحمن فزمان الردة نعرفه زمن المعصية . بلا غفران إن ضل القلب فلا تعجب أن يسكن فيه الشيطان لا ت
    خش خيول أبى بكر أجهضها جبن الفرسان و بلال الصامت فوق المسجد أسكته سيف السجان أتراه يؤذن بين الناس بلا استئذان؟ أتراه يرتل باسم الله
    ولا يخش بطش الكهان؟ فاكتب ما شئت و لا تخجل . . فالكل مهان و اكفر ما شئت و لا تسأل فالكل جبان فالأزهر يبكى أمجادا ويعيد حكايا
    . . ما قد كان والكعبة تصرخ فى صمت بين القضبان والشعب القابع فى خوف ينتظر العفو من السلطان و الناس تهرول فى الطرقات يطاردها عبث الفئران و الباب العالى يحرسه بطش الطغيان أيام الأنس و بهجتها و الكأس الراقص والغلمان والمال الضائع فى الحانات يسيل على أيدى الندمان فال
    باب العالى ماخور يسكنه السفلة و الصبيان يحميه السارق و المأجور و يحكمه سرب الغربان جلاد يعبث بالأديان وآخر يمتهن الإنسان و الكل يصلى للطغيان أسألك بربك يا سلمان هل تجرؤ ان تجميلر يوما أحد \الصلبان؟ أن تسخر يوما من عيسى أو تقذف مريم بالبهتان أحرقت جميع الأديان فاكتب ما شئت و لا تخجل فالكل مهان . . و جبان خبرنى يوما . . ح
    ين تفيق من الهذيان هل هذا حق الفنان . . ؟ أن تشعل حقدك فى الإنجيل و تغرس سمك فى القرآن أن ترجم موسى أو عيسى أو تسجن مريم فى القضبان أن يغدو المعبد و القداس و بيت الله مجال لهو للرهبان أن يسكر عيسى فى البارات و يرقص موسى للغلمان هل هذا حق الفنان . . ؟
    أن تحرق دينا فى الحانات لتبنى مجدك فى البهتان أن تجعل ماء النهر سموما تسرى فى الأبدان . . لن يشرق ضوء من قلب لا يعرف طعم الإيمان لن يبقى شئ من قلم يسفك حرمات الإنسان فاكفر ما شئت و لا تخجل ميعادك آت يا سلمان دع باب المسجد يا زنديق وقم و اسكر بين الأوثان سيجيئك صوت أبى بكر و يصيح بخالد: قم و اقطع رأس الشيطان فـ مُحَمَّدٌ باق ما بقيت دنيا الرحمن و سيعلو صوت الله . . و لو كرهوا فى كل زمان . . ومكان

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 - 22:37