منية جناج - دسوق - كفرالشيخ

أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم
منية جناج - دسوق - كفرالشيخ

أخبار جديدة ومستمرة (أحمد عصام عنان)

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» تجربتي مع مواقع الشراء
الثلاثاء 4 أكتوبر 2016 - 17:46 من طرف مصطفى مرسى

» منهجية مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في ظل المعيار الجديد
الخميس 5 مارس 2015 - 2:58 من طرف دينا بسيوني

» النظام الالكترونى للمراقبة والتحكم والسيطرة بالكاميرات
الخميس 5 مارس 2015 - 2:57 من طرف دينا بسيوني

» تأمين الاحتفالات والمؤتمرات والإجتماعات
الخميس 5 مارس 2015 - 2:56 من طرف دينا بسيوني

» توقيع وتحديد المشاريع الهندسية بأستخدام المساحة
الخميس 5 مارس 2015 - 2:56 من طرف دينا بسيوني

» الابتكار والإبداع في إدارة المخازن ، المواد و المخزون الراكد
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:55 من طرف دينا بسيوني

» الأمن الصناعي (مهارات السلامة في مواقع العمل)
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:55 من طرف دينا بسيوني

» تخطيط عمليات التخزين والرقابة على المخزون
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:54 من طرف دينا بسيوني

» فرصة متميزة لإنشاء مكاتب المقاولات والتشطيبات والمكاتب العقارية
الخميس 19 سبتمبر 2013 - 10:27 من طرف Hussein Juma

» دورة التقييم العقاري(المستوى الاول)
الخميس 19 سبتمبر 2013 - 10:26 من طرف Hussein Juma


    سر الراجل اللي واقف ورا عمر سليمان

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 453
    تاريخ التسجيل : 11/05/2009
    العمر : 34
    الموقع : http://www.wtswebservice.com

    سر الراجل اللي واقف ورا عمر سليمان

    مُساهمة  Admin في السبت 9 أبريل 2011 - 5:22

    أثارت شخصية الرجل الذي وقف خلف اللواء عمر سليمان نائب الرئيس السابق حسني مبارك، أثناء اعلانه قرار تنحي الرئيس يوم الجمعة 11 فبراير، اهتماما واسعا بين مرتادي المواقع الاجتماعية على شبكة الانترنت وعلى رأسها الفيسبوك وتويتر.

    وأنشئت عدة صفحات خاصة للرجل، الذي لا يعرف أحد هويته رغم انه ظهر صحبة سليمان بعد تعيين الأخير نائبا لرئيس الجمهورية، الا أنه أصبح حديث الكثيرين بعد ظهوره خلف سليمان في خطاب التنحي.

    وكان من أبرز الصفحات التي أنشئت له 'رابطة محبي الراجل اللي ورا عمر سليمان' والتي ضمت حتى لحظة كتابة هذه السطور نحو ثلاثة آلاف شخص يحاولون معرفة شخصية الرجل.

    وأنتشرت تعليقات لاذعة تتميز بسخرية شديدة في محاولة لتخمين هوية الرجل الغامض، لدرجة تعديل بعض الصور مع عدد من الشخصيات في الحاضر والماضي منها هتلر والرئيس الراحل أنور السادات، والرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي، والرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

    كما انتشرت صورة على الفيس بوك للرجل، كتب عليها ما يشبه بطاقة تحقيق الشخصية.
    الاسم: الراجل اللي واقف ورا عمر سليمان.
    الوظيفة: الوقوف ورا عمر سليمان
    محل الاقامة: ورا عمر سليمان.

    اضافة الي محاكاة لأخبار عن الرجل منها:
    في مفاجأة من العيار الثقيل، الراجل اللي ورا عمر سليمان يعترف للنائب العام انه الراجل اللي ورا عمر سليمان، وقال الحكماء وراء كل رجل عظيم امرأة.
    وأنا اقول: وراء كل عمر سليمان الراجل اللي واقف ورا عمر سليمان،

    وبعد عدة عبارات مازحة ينهيها بـ'الراجل ده لو عرف ان انا اللي عملت الصورة ديه ممكن يوديني ورا عمر سليمان مش ورا الشمس.

    وبالتوازي مع ذلك ظهرت صفحات على نفس المنوال لصور أشخاص يقفون خلف رئيس الوزراء احمد شفيق مثل الراجل اللي واقف ورا احمد شفيق، والراجل اللي واقف ورا اللواء محسن الفنجري.

    ويبدو أن المزاح أزعج أسرة الرجل، فظهرت معلومات تم التأكد من صحتها بواسطة مصادر صحفية بأن الرجل هو العميد أركان حرب (حسين شريف) قائد المجموعة 64 قتال من القوات الخاصة، والذي يشغل حاليا منصب مدير مكتب اللواء عمر سليمان.

    وجاء رد العفل الفوري بإنشاء صفحة للاعتذار للرجل سميت 'اعتذار للعميد أركان حرب حسين شريف الراجل اللي واقف عمر سليمان وكل أسرته'.

    واقترب عدد المعجبين بها من خمسين الف شخص، وكتب منشئ الصفحة أنه فعل هذا لأنه وجد تعليقا في احدى الصفحات التي 'تسخر' منه، يقول كاتبه انه ابن الرجل، وأنهم كرهوه في والده، رغم أنه لا ذنب له في شيء مما يحدث في مصر حاليا.

    وجاء تفسير العبوس الذى بدا على محيا العميد حسين، حسب المصادر الصحفية، طبيعيا بالإشارة إلى حالة الغضب التى شعر بها، حسبما نقل عنه بسبب قصر مدة تولى سليمان منصب نائب الرئيس، نحو أسبوعين، وقصر المدة التى تولى فيها مهام الرئيس بالتفويض، أقل من 24 ساعة.

    ويرى العميد حسين أن اللواء عمر سليمان لم تكن لديه الفرصة الكاملة ليقدم للبلد ما هو قادر عليه، بخلاف إحساسه بالأسى لوصول الأمور إلى حد اضطرار مبارك التخلى عن مهام الرئاسة وحالة الغضب الكبيرة فى الشارع، حسب نفس المصادر.

    التكهنات حول هوية العميد حسين كانت قد بلغت حدا عاليا، فمن ناحية تصور البعض أن الرجل من القوات المسلحة وأنه ارسل للاطمئنان أن سليمان سيعلن فعلا قرار التنحى بعد 24 ساعة من أنباء متداولة حول تفضيل المجلس الأعلى للقوات المسلحة سيناريو التنحى وتفضيل سليمان لسيناريو التفويض لنائب الرئيس، وهى التكهنات التى تقول مصادر على الجانبين أنها سليمة ومعبرة عن خلاف فى وجهات النظر.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 18 أغسطس 2018 - 14:47