منية جناج - دسوق - كفرالشيخ

أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم
منية جناج - دسوق - كفرالشيخ

أخبار جديدة ومستمرة (أحمد عصام عنان)

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» تجربتي مع مواقع الشراء
الثلاثاء 4 أكتوبر 2016 - 17:46 من طرف مصطفى مرسى

» منهجية مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في ظل المعيار الجديد
الخميس 5 مارس 2015 - 2:58 من طرف دينا بسيوني

» النظام الالكترونى للمراقبة والتحكم والسيطرة بالكاميرات
الخميس 5 مارس 2015 - 2:57 من طرف دينا بسيوني

» تأمين الاحتفالات والمؤتمرات والإجتماعات
الخميس 5 مارس 2015 - 2:56 من طرف دينا بسيوني

» توقيع وتحديد المشاريع الهندسية بأستخدام المساحة
الخميس 5 مارس 2015 - 2:56 من طرف دينا بسيوني

» الابتكار والإبداع في إدارة المخازن ، المواد و المخزون الراكد
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:55 من طرف دينا بسيوني

» الأمن الصناعي (مهارات السلامة في مواقع العمل)
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:55 من طرف دينا بسيوني

» تخطيط عمليات التخزين والرقابة على المخزون
الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 1:54 من طرف دينا بسيوني

» فرصة متميزة لإنشاء مكاتب المقاولات والتشطيبات والمكاتب العقارية
الخميس 19 سبتمبر 2013 - 10:27 من طرف Hussein Juma

» دورة التقييم العقاري(المستوى الاول)
الخميس 19 سبتمبر 2013 - 10:26 من طرف Hussein Juma


    أهمية شبكة الإنترنت للطالب والمعلم

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 453
    تاريخ التسجيل : 11/05/2009
    العمر : 34
    الموقع : http://www.wtswebservice.com

    أهمية شبكة الإنترنت للطالب والمعلم

    مُساهمة  Admin في الجمعة 7 يناير 2011 - 11:55

    أهمية شبكة الإنترنت للطالب والمعلم

    مقدمة:
    تعتبر شبكة الإنترنت اكبر شبكة حاسوب عالمية وجدت حتى الآن. هذه الشبكة التي بدأت في سنوات الثمانينات بالتحول من شبكة حاسوب عسكرية (سميت في حينه ARPANET) إلى شبكة حاسوب أكاديمية ومن ثم عامة، لم تترك مجالا من مجالات حياتنا إلا ودخلت فيه عن طريق خدماتها المختلفة. ففي هذه الأيام نجد استعمالها في الشركات، البنوك، الجامعات، المدارس، البيوت وغيره. كل هذا يدل على رغبة مستخدميها في استغلال الاتصالات المحسوبه السريعة المقدمة بواسطتها. فسرعة الاتصال والمشاركة في المعلومات الموزعة على أماكن مختلفة بعيدة عن بعضها البعض كان وما زال هدفا نصبوا إليه. في الأونة الأخيرة نلاحظ محأولات كثيرة تهدف إلى ربط المدارس, في جميع المراحل, بشبكة الإنترنت من اجل استغلالها ودمجها في التعليم وطرق التعليم. هذه الظاهرة ذو أهمية كبيرة للطالب والمعلم ويجب استغلالها من كلا الطرفين، إذ اصبح الارتباط بشبكة الإنترنت بمثابة نافذة تطل بنا على العالم بأكمله. فهناك الكثير من المكتبات وبنوك المعلومات المحسوبة التي تحتوي على كميات هائلة من المعلومات يمكن استغلالها ودمجها في مجالات ومواضيع تعليمية مختلفة وأيضا فعاليات وخدمات أخرى سوف تذكر في هذا المقال. سبب كتابتي هذا المقال هو مدى أهمية هذا الموضوع في حياة كل طالب ومعلم حيث يهدف أولا إلى إعطاء فكرة علمية مبسطة عن شبكة الإنترنت وثانياً إلى عرض وشرح مختصر لأهم الخدمات المقدمة بواسطة هذه الشبكة والتي يمكن للمعلم والطالب استغلالها من اجل تحسين وتطوير عملية التدريس.

    ما هي شبكة الإنترنت
    الكلمة Internet مشتقة من الكلمات "Interconnected networks" والتي تعني شبكات مترابطة. شبكة حاسوب هي نتيجة لربط واتصال حاسوبين أو اكثر ببعضهما البعض والاتفاق على قواعد اتصال تهدف إلى تنظيم هذه الاتصالات بين هذه الحواسيب. من ضمن هذه الحواسيب يوجد حواسيب مركزيه تسمى حواسيب خادمه (Server) تقوم بتشغيل الشبكة وإعطاء الخدمات للحواسيب الأصغر المسماة "الزبائن" (Client) وبالتالي لمستخدمي هذه الحواسيب. الأهداف الأساسية لإقامة شبكة حاسوب يمكن أن تلخص في النقاط التالية:
    1. تسهيل الاتصال بين أعضاء الشبكة لتبادل المعلومات.
    3. إمكانية العمل المشترك على مشاريع مشتركة بسهوله وسرعة كبيره دون التقيد بالمكان الجغرافي، مما يزيد من سرعة الإنتاج.
    يعتبر البعد الجغرافي بين الأجهزة التابعة للشبكة عامل أساسي لتقسيم الشبكات إلى عدة أنواع مختلفة. فعندما تكون الشبكة مقيدة بمساحة محدودة، نتحدث عن شبكه محليه. وإذا كانت الشبكة ممتدة في جميع أنحاء العالم نتحدث عن شبكه واسعة. فيما يلي ثلاثة أنواع رئيسيه من الشبكات [Gumm, Sommer;1994] .
    1. شبكه المنطقة المحلية (Local Area Network: LAN)
    هذا النوع من الشبكات يغطي بأجهزته منطقه جغرافية محدودة، لا تزيد عاده عن خمسة كيلومترات (مبنى أو مبان متقاربة). تتحرك البيانات في هذه الشبكة بسرعة تصل إلى ما بين عشرات ومئات الميغابت في الثانية. نقل البيانات بين أجزاء الشبكة يتم غالباً عبر كوابل اتصال خاصة تربط أجزاء الشبكة بدلاً من استعمال إمكانيات الاتصال العامة (مثل خطوط الهاتف).

    2. شبكه المنطقة الواسعة ( Wide Area Network: WAN)
    تنتشر شبكه المنطقة الواسعة على مساحات واسعة جداً ويمكن أن تمتد بين دول مختلفة. تتحرك البيانات في هذه الشبكات بسرعة ما بين 64 كيلوبت واثنين ميغابت في الثانية. هذا يدل على استبدال السرعة مقابل المسافة في هذا النوع من الشبكات مقارنةً مع الشبكات المحلية. في هذه الشبكات يتم استعمال إمكانيات الاتصال العامة مثل خطوط الهاتف, خطوط ISDN، والأقمار الأصطناعيه إضافة إلى استعمال كوابل اتصال خاصة [Matthies; 1994]. الشبكة الواسعة تنتج من ربط عدة شبكات محليه موجودة في مدن ودول مختلفة ببعضها البعض.

    3. شبكه المنطقة العامة ( Global Area Network: GAN)
    هذه الشبكة تقوم بربط حواسيب وشبكات منتشرة في جميع أنحاء العالم وهي تمثل التوحيد المنطقي لمختلف الشبكات المحلية, الواسعة وغيرها. أمثله لهذه الشبكات نجدها عند شبكات الشركات العالمية التي لها فروع في جميع أنحاء العالم أو لدى شبكة الإنترنت. من هنا يظهر لنا أن هناك ارتباطاً هرمياً بين الشبكات المختلفة. فالشبكات المحلية هي العناصر المكونة للشبكات الواسعة وتلك هي العناصر المكونة للشبكة العامة.

    يتضح مما ذكر أعلاه أن هناك أنواعا مختلفة من الشبكات، يمكن تقسيمها وفقا إلى البعد الجغرافي بين اجهزتها. ولكن لو نظرنا بتمعن إلى داخل هذه الشبكات العديدة، لظهر لنا أن الاختلافات تكثر وتتنوع. فهذه الشبكات ممكن أن تكون مختلفة في أنظمة التشغيل والبرامج المستعملة لديها, في طريقة الربط الفيزيائي والمنطقي بين أجهزتها وأجزائها, وفي سرعة عملها ونقل المعلومات بداخلها وإلى ما غير ذلك. فالسؤال المطروح هو: هل من الممكن إيجاد قاعدة مشتركة تُمَكِن كل من هذه الشبكات من الاتصال مع الشبكات الأخرى لتبادل المعلومات بالرغم من الاختلاف الموجود بينها ؟
    نتائج البحوث لإيجاد حل يربط بين الشبكات المستقلة والمختلفة أدى في عام 1982 إلى تعريف عائله من البروتوكولات باسم "TCP/IP" (Transmission Control Protocol / Internet Protocol). البروتوكول هو عبارة عن مجموعة قواعد تُعرف, تُنظم وتضبط تدفق وتبادل المعلومات بين الأجهزة المختلفة للشبكة. نتيجة عائله البروتوكولات TCP/IP أتاحت الفرصة لحواسيب مختلفة التصميم في الكيان المادي والمنطقي من الاتصال وتبادل المعلومات وهكذا بين الشبكات مختلفة الصفات. من هنا نرى أن البروتوكول TCP/IP هو قلب شبكة الإنترنت إذ بمساعدته اصبح ربط الشبكات المختلفة المنتشرة في جميع أنحاء العالم ممكناً. لذا يصح القول أن شبكة الإنترنت عبارة عن شبكه من الشبكات، أي أنها شبكه ناتجة من توصيل الشبكات المختلفة، وذلك على قاعدة البروتوكول TCP/IP. بسبب أهمية هذا البروتوكول لا بد وأن اذكر القليل عنه، فهو مجموعه من البروتوكولات (منها البروتوكولان TCP وIP) التي لها وظائفها الخاصة، نشرح أهمها فيما يلي باختصار شديد. عبر شبكة الإنترنت تتحرك المعلومات على هيئة حُزم صغيره (Packets). البروتوكول TCP هو المسؤول عن تجهيز المعلومات على شكل حزم. فعلى سبيل المثال إذا أردت إرسال رسالة (أي ملف) إلى شخص معين على الشبكة, يقوم البروتوكول TCP بتقسيم الرسالة إلى حزم وتميز كل حزمه برقم معين وعنوان الهدف (الوصول). أما البروتوكول IPفهو المسؤول عن نقل هذه الحزم إلى حاسوب الهدف والتأكد من وصولها. عند وصول هذه الحزم إلى الهدف، يقوم نظام TCP بفحص صحتها، وإذا وُجد خطأ في إحدى الحزم يطلب إعادة إرسال هذه الحزم من جديد. بعد ذلك يقوم نظام TCP ببناء الرسالة الأصلية من الحزم مستخدماً أرقامها ] طلبه, 1996 [ .
    الشبكات العديدة المكونة لشبكة الإنترنت تتصل ببعضها البعض عن طريق حواسيب مضيفه (خادمه) تقوم بإعطاء الخدمات للشبكات التي تتبع لها (أنظر الشكل التالي). كل من هذه الحواسيب المضيفة يحتوي على قائمة أسماء محليه للحواسيب التابعة للشبكة، لكي يتمكن من إدارة هذه الحواسيب وتحقيق الاتصالات. في نفس الوقت تحفظ عنأوين هذه الحواسيب المضيفة في واحدة أو اكثر من القوائم العامة عن طريق إعطاء كل واحد من هذه الأجهزة سلسلة من الأرقام خاصة به [Kjaer; 1994]. هذه السلسلة مكونه من مجموعات من الأرقام التي يتم الفصل بينهما بمساعده نقاط (Dots). فمثلا السلسلة الاتيه من الأرقام تمثل عنواناً لحاسوب مضيف، التابع لكلية بيت بيرل: 192.114.125.1 .

    ولكن بما أنه من الصعب جداً التعامل مع هذه الأرقام كعناوين، يتم إعطاء الحواسيب المضيفة في نفس الوقت بالمقابل أسماء تتكون من كلمتين أو اكثر منفصلة بالنقاط عن بعضها البعض. طول هذه العناوين يمكن أن يختلف، فهناك عناوين قصيرة مثل "awa.com" وأخرى طويلة مثل "herxl.tat.physik.uni-tubingen.de". بينما تدل الكلمة الأولى في هذه العناوين على اسم الحاسوب المضيف المطلوب، ترمز باقي الكلمات في العنوان إلى المجموعة الجغرافية أو التنظيمية (Domain) التي يتبعها هذا الحاسوب.
    فعلى سبيل المثال، ترمز الكلمة "tau” في العنوان التالي "tau.ac.il" على اسم الحاسوب المضيف (في جامعة تل-أبيب) الذي يتبع إلى مجموعه الحواسيب الأكاديمية “ac” (academic) الموجودة في إسرائيل “il”. العناوين يمكن أن تنتهي بحرفين يدلان على اسم البلد الذي يوجد فيه الحاسوب، أو بثلاثة أحرف تدل على نوعية الشبكة. فيما يلي أمثله لكلتا المجموعتين من الاختصارات المتعارف عليها.

    أهم الخدمات المقدمة بواسطة شبكة الإنترنت

    شبكة الإنترنت عبارة عن شبكة حاسوب عالميه مكونه من مجموعة هائلة من الشبكات، موزعه في أرجاء العالم, متصلة ببعضها البعض. هذه الشبكة العالمية مليئة بالمعلومات، وتقدم خدمات تساعد على التعرف عليها واستغلالها، نذكر فيما يلي أهمها.

    • الشبكة العالمية WWW
    عند التجوال والتصفح (Browsing) في الشبكة العالمية WWW (World Wide Web) نجد كميات هائلة من لوحات النشرات أو كما يطلق عليها اليوم أيضا" صفحات البيت (Home Pages)، التي تحتوي على معلومات وضعها أصحابها وتمثل المواقع على شبكة الإنترنت. الموقع (Site) عبارة عن مجموعة ملفات موجودة في حاسوب إنترنت له عنوانه الخاص. كل موقع يتبع لشخص أو مجموعة أشخاص (شركه، مدرسه، منظمه، طالب...) تستطيع أن تستغل هذا الموقع لعرض ما ترغب من معلومات. هذه المواقع تحتوي على مواضيع كثيرة وفي جميع المجالات. فهي تشبه موسوعة هائلة تحتوي على كل ما يمكن أن يخطر على البال.
    شبكه المعلومات العالمية WWW)) ترتكز على فكرة ربط مجموعات كبيره من المعلومات بواسطة النص الفائق (Hypertext) الذي يسهل عملية الانتقال من موقع إلى آخر عبر الشبكة. البروتوكول الذي يطبق فكرة النص الفائق على شبكة الإنترنت يسمى http (hypertext transfer protocol)، وبه تبدأ عناوين المواقع على شبكة الإنترنت. النص الفائق يعني بأن النص منظم بشكل يسمح بالانتقال المباشر عند النقر على كلمه (او مجموعة كلمات، صورة...) إلى مكان آخر في الصفحة (أو إلى صفحة أخرى أو...), حيث هناك التفسير الأدق للكلمة أو الموضوع. إضافة إلى ذلك، يسمح النص الفائق بربط عده نصوص ببعضها البعض. فعندما تنقر بواسطة الفأرة على كلمة ربط (Link)، تظهر لك معلومات أخرى على الشاشة يمكن أن تكون مخزنه في نفس الموقع أو في موقع آخر موجود في مدينه, دوله أو حتى قارة أخرى وذلك دون أن تشعر بهذا أو أن تحتاج إلى عمل شيء إضافي. على سبيل المثال: أنت في موقع يتحدث عن الفن وهناك كلمة ربط لمتحف اللوفر في فرنسا. عندما تنقر على هذه الكلمة تنتقل إلى الموقع المسؤول عن هذا المتحف الموجود في فرنسا. بنفس الطريقة بإمكانك أن تنتقل من هذا الموقع إلى موقع آخر، وهلم جرا دون أن تترك كرسيك للحظه. من الجدير بالذكر أن هذه الطريقة مريحة وجيده إلا أن لها أيضا" سلبية واضحة، وهي أن الانتقال من موقع إلى آخر لا يعني دوماً الوصول إلى المعلومات المنشودة. ففي كثير من الحالات تجول طويلاً وتشعر أنك ضائع في غابه من المعلومات، حتى تصل إلى ما تبحث عنه. هناك وسائل للبحث عن معلومات يمكن استعمالها من اجل العثور على المعلومات المرغوبة. نتيجة البحث عند هذه الوسائل تحتوي عادةً على قائمه كبيره من العناوين لمواقع لها علاقة بما يتم البحث عنه، إلا أنها ليست بالضرورة المواقع التي تتضمن المعلومات المنشودة بالضبط. لذا تجري في الفترة الأخيرة بحوث علميه مكثفة على تصميم وتطبيق "نظام الوكيل الذكي" (Intelligent Agent System) ,الذي يساعد مستخدم الشبكة في العثور على المعلومات التي يرغبها بشكل أحسن وأدق.

    • البريد الإلكتروني (E-Mail: Electronic Mail)
    خدمات البريد الإلكتروني تعتبر من أهم واقدم الخدمات المقدمة بواسطة شبكة الإنترنت، وهي تحظى باستعمال واسع ومكثف في الآونة الأخيرة. إن استعمال البريد الإلكتروني يُمَكِن كل من له عنوان بريدي على الشبكة من إرسال واستقبال رسائل بواسطة الحاسوب. الحسنات الأساسية للبريد الإلكتروني على البريد العادي هي السرعة والمرونة في استعماله والوصول إليه. للمزيد من المعلومات عن الميزات الخاصة لهذا النظام وعن حسناته وسيئاته، بالمقارنة مع البريد العادي ونظام الفاجميل أنظر ] طيبي, 1997 [ .

    • مجموعات حوار (Discussion/News Group)
    مجموعة نقاش تمثل مجموعة من مستخدمي شبكة الإنترنت تتناقش في موضوع معين. هناك الآلاف من مجموعات النقاش على الشبكة، تتبادل المعلومات في مختلف المواضيع الممكنة التي يمكن أن تخطر على البال. النقاش يتم عن طريق قراءة وكتابة الرسائل من قبل المشتركين في النقاش. فكل مشترك بإمكانه أن يعبر عن رأيه، وكذلك بإمكانه أن يطرح أسئلته وأن يجيب على أسئلة مطروحة من قبل المشتركين. هناك مجموعات نقاش تسمح لكل مستخدم لشبكة الإنترنت الاشتراك فيها، وأخرى تسمح بذلك فقط جزئياً أو لا تسمح بذلك على الإطلاق، حيث تكون معرفة في هذه الحال لمجموعه معينه من المشتركين فقط. لذا لا تستغرب إن لم تتمكن من الاشتراك في مجموعة نقاش معينه، بل أنتقل إلى مجموعه أخرى لعلها تسمح لك بذلك.

    • قواعد نقل الملفات (FTP: File Transfer Protocol)
    قواعد نقل الملفات عبارة عن برنامج يسمح بنقل ملفات من حاسوب إلى حاسوب آخر. بإمكانك استخدام هذا البرنامج عندما ترغب بنقل ملف معين إلى حاسوبك الشخصي. إذا لم تكن مستخدماً مُعرفاً لدى الحاسوب المضيف باستطاعتك الدخول كمستخدم مجهول باسم “anonymous” وإعطاء عنوانك البريدي على الشبكة. ولكن هناك أيضا"حواسيب لا تسمح أبداً بدجميل أي مستخدم غير معرف [Kjaer; 1994] .

    • المحادثة أو الدردشة (Chat)
    في مواقع كثيرة نجد نظام المحادثة المباشر (Online Chat) الذي يمكن مجموعه من الأشخاص من تحقيق الاتصال المباشر وتبادل المعلومات بشكل مباشر. عندما يقوم أحد المشتركين بإدخال نص إلى الحاسوب يظهر هذا النص بشكل فوري على جميع شاشات المشتركين في المحادثة مما يسمح بالتراسل المباشر. على المشتركين بالطبع التواجد في نفس الوقت في نفس الموقع الذي يدعم هذا النظام، وهذا هو اللقاء الظاهري.


    الخلاصه:

    واضح أن الخدمات المذكورة أعلاه وأخرى لم تُذكر تساعد على الاتصال السريع، تبادل المعلومات, والتشارك في المعلومات. فالطالب والمعلم بإمكانهما استغلال هذه الخدمات بصورها المختلفة والاستفادة منها ([Yankelovich; 1997] ). فيما يلي بعض النقاط التي تتعلق في كيفية استغلال شبكة الإنترنت من قبل الطالب والمعلم:
    استغلال الشبكة العالمية (WWW) كمركز للبحث عن معلومات، ومراقبة التطور العلمي والبحوث في المجالات المختلفة.
    الاشتراك في مجموعات حوار، وطرح الأسئلة على الخبراء.
    بناية موقع للمدرسة يُظهر مشاريعها وميزاتها الخاصة.
    الاشتراك في مشاريع وفعاليات مشتركة من على الشبكة. هذا يساعد أيضا" في التعرف على مجتمعات وحضارات أخرى.
    تبادل المعلومات والخبرات بين المعلمين في جميع أنحاء العالم.
    المراسلات بين الطلاب والمعلمين وتبادل الأفكار والأسئلة.
    نسخ البرامج المفيدة والضرورية من الشبكة إلى المدرسة (FTP).

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 10 ديسمبر 2018 - 5:36